الرئيسية / أخبار وطنية / طريق الموت الساحلي الرابط بين الصويرية القديمة وجماعة سيدي إسحاق.

طريق الموت الساحلي الرابط بين الصويرية القديمة وجماعة سيدي إسحاق.

متابعة عزالدين الكانوني.

مما لا شك فيه ان المجال الجغرافي الرابط بين المنتجع السياحي الصويرية القديمة والخط الحدودي لجماعة سيدي اسحاق التابع لإقليم الصويرة، يعاني من مجموعة من المشاكل و الاكراهات التي تحول دون تحقيق التنمية، حيت يشكو من ازمات متعددة ترتبط بضعف البنية التحتية و المشاكل الاجتماعية.

وتعتبر الطريق الرابطة بين الصويرية القديمة، مرورا بمنطقة خميس ولاد الحاج، وصولا الى جماعة سيدي إسحاق شريان التنمية القروية، باعتبارها مجال الرواج الاقتصادي (مقالع الرمال، النشاط الفلاحي …) بين الجماعات المعنية بهذه الطريق، والتي يستفيد من خدماتها مجموعة كبيرة من المواطنين.

ويطالب سكان هذه المنطقة بالخصوص و مند سنوات طويلة لوضع حدّ لمعاناتهم شتاءً من الأوحال والحفر والمياه الراكدة وصيفا من الغبار الكثيف والأوساخ. وبما أن هذا المسلك هو المنفذ الوحيد للاتجاه لأعمالهم ومدارسهم و مختلف المرافق الاخرى فإنهم يطالبون السلطات المسؤولة لاصلاح و توسيع هذا المسلك الدي يؤرق راحتهم مع العلم أنهم توجهوا بعديد المطالب سابقا لكنها لم تجد أذانا صاغية.

وبما أن هذه الطريق تشهد حركية كبيرة لوسائل النقل، أصبح مستعمليها يعيشون يوما بعد يوم عدة مشاجرات ومناوشات كلامية نتيجة للحوادث الناتجة عن حالتها المزرية، حفر في كل مكان جعلتها غير صالحة للإستعمال مما يؤثر وبشكل سلبي على الحالة الميكانيكية للعربات مع العلم ان طول هذه الطريق لا يتجاوز 30 كلم .

كما طالب عدد من مستعملي هذه الطريق الجهات المعنية بإصلاح المقطع الطرقي المذكور، الذي بات يعرقل تنقلاتهم اليومية إلى مقرات عملهم أو لقضاء أغراضهم زيادة على استعمالها من قبل حافلات النقل المدرسي للمتعلمين، وكذلك الشاحنات الكبيرة المخصصة لشحن الرمال.
وعبّر المتضررون عن أسفهم وتذمرهم من الحالة السيئة للمحور الطرقي المذكور، الذي بات يهدد السلامة الجسدية للسائقين والركاب، ويسبب أضرارا مادية وميكانيكية للعربات، بسبب ضيق الطريق وضعف بنيتها التحتية على حد تعبيرهم.

عن Le2030

Avatar

شاهد أيضاً

تازة ..النيابة العامة تأمر بإجراء تشريح على جثة الهالك الذي وضع حدا لحياته بالشارع العام

Le2030 أعلن الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بتازة أن النيابة العامة أمرت، على إثر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: هذا المحتوى محمي!!
%d مدونون معجبون بهذه: