الرئيسية / أخبار وطنية / كوفيد-19.. التعليم عن بعد: جامعة محمد الأول وإذاعة وجدة يكثفان جهودهما خدمة للطلبة..

كوفيد-19.. التعليم عن بعد: جامعة محمد الأول وإذاعة وجدة يكثفان جهودهما خدمة للطلبة..

Le2030
أضحت إمكانية ولوج طلبة جامعة محمد الأول بوجدة لاستكمال دراستهم عن بعد عبر اللجوء إلى آليات متاحة للجميع متوفرة وسهلة بفضل الخدمة التي تقدمها الإذاعة الجهوية لوجدة.

فقد تلقى طلبة كليتي العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية والآداب والعلوم الإنسانية، خبرا سعيدا خلال فترة الحجر الصحي، حيث صار بمقدورهم، منذ يوم الإثنين الماضي، متابعة أربعة دروس يوميا تصل مدت كل واحد منها 26 دقيقة.

وحسب البرنامج الذي تم تسطيره لهذا الغرض من قبل إذاعة وجدة الجهوية، فإنه يتم بث الدروس طيلة أيام الأسبوع بين الساعتين العاشرة صباحا و ال 12 زوالا، مع إعادة البث مساء نفس اليوم ما بين العاشرة ليلا ومنتصف الليل.

ويبدو أن اختيار أثير الإذاعة لتوسيع نطاق التعليم الجامعي عن بعد مفيد لجميع الطلبة، لاسيما الذين يقطنون بالمناطق النائية، على اعتبار أنهم يعانون أحيانا من مشاكل مرتبطة بصعوبة الولوج لشبكة الأنترنيت، أو أنهم لا يتوفرون على الموارد المالية الكافية لاقتناء معدات تكنولوجية تلائم متطلبات الوضع الحالي.

وبالإضافة إلى الطلاب، يمكن للبث الإذاعي للدروس أن يثير اهتمام العديد من المواطنين الذين يمكنهم انتهاز ظرفية الحجر الصحي لمتابعة أو تعميق معارفهم ومداركهم في بعض المجالات المعرفية (القانون، الجغرافيا ، التاريخ ، الأدب، الاقتصاد، وغيرها).

وأوضح رئيس جامعة محمد الأول بوجدة، ياسين زغلول، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن هذه المبادرة تأتي في سياق التعبئة الوطنية والجهود المبذولة من قبل مختلف الأطراف، وضمنها الجامعات، في ظرفية الحجر الصحي الاستثنائية، الذي أقرته السلطات العمومية للحد من انتشار وباء كورونا المستجد (كوفيد -19).

وأضاف أنه في إطار التقيد التام والصارم بتدابير حالة الطوارئ الصحية، ومن أجل توفير جميع الشروط التي من شأنها إنجاح التعليم عن بعد، وضعت جامعة محمد الأول بوجدة رهن إشارة جميع طلبتها العديد من الآليات التي تمكنهم من متابعة دراستهم، ضمنها منصات رقمية.

وتابع في هذا الصدد أن الجامعة تتوفر على مركز للتعليم عن بعد يكثف جهوده لمساعدة الطلبة على الولوج لمختلف المحتويات التعليمية من خلال منصة (مودل) عبر وضع أزيد من 1400 درس رقمي برسم الدورة الربيعية (التي تهم الأسدس الثاني والرابع والسادس والثامن) وحوالي 120 تسجيل فيديو، بالإضافة إلى الأشغال التطبيقية والأعمال الموجهة.

وأكد السيد زغلول أن هذه المنصة، التي تشتغل بفضل الانخراط القوي للأساتذة والتقنيين والأطر الإدارية التابعة للجامعة في هذه الأوقات الصعبة، تتيح للطلبة إمكانية تحميل دروس من اختيارهم والتفاعل مع الأساتذة وباقي زملائهم.

كما أبرز أن الجامعة أنشأت حوالي 74 ألف عنوان إلكتروني لتسهيل عملية التعليم عن بعد على الطلبة الذين بإمكانهم أيضا متابعة الدروس على قناة “الرياضية” أو من خلال تطبيقات أخرى.

وبخصوص مساهمة إذاعة وجدة الجهوية، أفاد رئيس الجامعة بأنها تتميز بالبث المباشر لأربعة دروس يوميا طيلة أيام الأسبوع لفائدة طلبة كليتي العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية والآداب والعلوم الإنسانية وإعادة بثها مساء نفس اليوم، مشيدا في السياق ذاته بدعم مسؤولي الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة وتعبئة صحافيي وتقنيي المحطة الجهوية لوجدة وكذا الأساتذة لإنجاح هذه التجربة غير المسبوقة.

كما انتهز السيد زغلول هذه المناسبة لحث الطلبة والطالبات على البقاء في منازلهم والاستفادة قدر الإمكان من هذه التعبئة الجماعية التي تروم خدمتهم.

من جهته، سجل مدير إذاعة وجدة الجهوية، حفيظ القادري، أن المحطة الإذاعية أولت لجامعة محمد الأول مكانة مهمة في جدول برمجتها اليومية، مشيرا في هذا الصدد إلى أن بث الدروس يدخل في إطار الخدمة العمومية ويكرس الدور الذي تضطلع به إذاعة وجدة باعتبارها وسيلة إعلامية للقرب.

وأضاف أن هذه المبادرة تأتي في سياق مساهمة القطاع السمعي البصري على الصعيد الجهوي في الجهود الحثيثة المبذولة على المستوى الوطني للحد قدر الإمكان من انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد -19).

وبعدما أكد أن الأطر الصحافية والتقنية التابعة للمحطة الإذاعية الجهوية ستظل معبأة إلى جانب مختلف الفاعلين من أجل السهر على التدبير الأمثل لهذه الظرفية الاستثنائية المرتبطة بجائحة كورونا، أعرب السيد القادري عن متمنياته بالنجاح والتوفيق لطلبة جامعة محمد الأول بوجدة

عن Le2030

Avatar

شاهد أيضاً

ورزازات..تسجيل هزة أرضية بقوة 3 درجات

Le2030 أعلن المعهد الوطني للجيوفيزياء أنه تم تسجيل هزة أرضية بلغت قوتها 3 درجات على …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: هذا المحتوى محمي!!
%d مدونون معجبون بهذه: