الرئيسية / رياضة / المحطة الحرارية باسفي تحت الحصار

المحطة الحرارية باسفي تحت الحصار

Le2030
رضوان كاني

أصدر مجلس جماعة أولاد سلمان جنوب آسفي قرارا يمنع مرور شاحنات الشاربون بتراب الجماعة القروية، وذلك بعد توالي حوادث السير التي تتسبب فيها شاحنات الفحم الحجري، التي ادت الى مصرع العديد من المواطنين أخرهم مواطن من جماعة ولاد سلمان، دهسته احدى الشاحنات.
وضلت علاقة مجلس جماعة ولاد سلمان وساكنتها بمجموعة سافييك التي تدير المحطة الحرارية متوترة، منذ توطين هذا المشروع بتراب الجماعة، حيث انتقلت احتجاجات الساكنة من المطالبة بتشغيل ابنائهم الى المطالبة بمنع الشاحنات وحماية بيئة المنطقة، بعد توالي إنقلاب الشاحنات المحملة بالفحم الحجري، وكذلك تضرر المحاصيل الزراعية بالمنطقة.
ووجه القرار الذي اتخده رئيس الجماعة، الى كل من وزارة التجهيز والنقل والدرك الملكي والسلطات المحلية قصد البدأ في تنفيذه ابتداءا من 16 غشت من السنة الجارية.
وسيكون هذا القرار بمتابة حصار على مشروع المحطة الحرارية التي أصبحت تتخبط في المشاكل بعد تأخر بناء الميناء المعدني الجديد، الذي كان من المتوقع ان يكون مدخل لإستيراد الفحم الحجري، وان يكون جاهزا لاستقبال السفن قبل سنة ونصف،إلى أنه ولحدود اليوم لم تتمكن الشركات التي تعاقبت على صفقة بناء الميناء المعدني من استكمال الأشغال لعدة أسباب تتعلق بالعوامل الطبيعية للمكان.
قرار منع نقل الفحم الحجري عبر تراب جماعة ولاد سلمان كان قد سبقه قرار جماعي لمجلس جماعة اسفي، يمنع نقل الفحم الحجري عبر المدار الحضري باسفي، رغم ان البعض اعتبره بمثابة خطوة لتملص جماعة أسفي بمعية السلطة المحلية من مسؤولية إيقاف هاته الفوضى، وبذلك تكون شركة سافييك قد وضعت أمام الأمر الواقع بعد تعنت إدارتها واستهثارها بالبيئة وارواح المواطنين.

عن Le2030

Avatar

شاهد أيضاً

المنتخب الوطني للكرة داخل القاعة يعود إلى التداريب الجماعية ..

Le2030 برمج السيد هشام الدكيك، مدرب المنتخب الوطني لكرة القدم داخل القاعة، حصص تدريبية للاعبي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: هذا المحتوى محمي!!
%d مدونون معجبون بهذه: