الرئيسية / أخبار وطنية / ما الذي أصابك يا مولاي بوسلهام

ما الذي أصابك يا مولاي بوسلهام

Le2030
بقلم أبو العريف

مولاي بوسلهام المنطقة التي اصبحت معروفة ب لا أمن ومحل للجريمة لما يتعرض له زوار المنطقة لإعتداءات مختلفة سواء السرقة بواسطة التهديد بالسلاح (لكريساج) او بشكل آخر
كذلك يعرف ظاهرة مشينة تظهر في تخصيص منازل لممارسة الدعارة مما جعل المنطقة تأخد هذا الطابع وأصبحت واجهة لمن يرغب في ذلك وبمثابة سوق لمن ترغب في بيع جسدها.
كانت هذه من اسباب تراجع الجانب السياحي بشكل كبير
وكانت سبب كافي لهجره من قبل مجموعة من العائلات.
لما فقد بريقه ولم يعد يملك أبسط المؤهلات السياحية باستثثناء المؤهلات الطبيعة!
لماذا يؤخد منك فقط ولا يعطى لك شيئ!
هل هذا الوضع الذي تعيشه يخدم صالح جهة ما؟
هل لهم رغبة في تهميشك لتحقيق أهداف غير مشروعة؟
لماذا يسمح للتجار المخدرات ممارسة نشاطهم الغير المشروع بكل حرية ؟
ولما منازل مخصصة للدعارة هل صعب عليهم اكتشافها !
ما الذي أصابك يا مولاي بوسلهام وما هذا الوضع الذي تعيشه!

عن Le2030

Avatar

شاهد أيضاً

اتفاقية شراكة بين جامعة محمد السادس متعددة التخصصات وإقليم الرحامنة لمواكبة مبادرات التنمية المستدامة….

طارق المومني وقع اليوم عامل إقليم الرحامنة السيد عزيز بوينيان، ورئيس جامعة محمد السادس متعددة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: هذا المحتوى محمي!!
%d مدونون معجبون بهذه: